شارك

روسيا

قطر

كيو آر ميديا: تقارب دولتين قويتين


تعتبر قطر جوهرة حقيقية في الشرق الأوسط وتعد روسيا دولة رائعة تمتد عبر أوروبا وآسيا. وتهدف كيو آر ميديا إلى تقريب هاتين الثقافتين الفريدتين معًا من أجل التعاون المستقبلي والفهم الأعمق من خلال الأخبار والمقالات ومحتوى الفيديو والرسوم البيانية وغيرها من المواد الجذابة.

كيو آر ميديا هي منصة وسائط رقمية مستقلة تحكي القصص وتشارك القيم مع جمهور واسع ومتنوع في جميع أنحاء العالم يتحدث العربية والإنجليزية والروسية. وعلى ضوء ذلك، تعتبر كيو آر ميديا المصدر الأول للمعلومات والنصائح حول الاستثمار والتجارة والتعليم والتكنولوجيا والعلوم والسفر والثقافة والرياضة في قطر وروسيا وخارجهما.

المركز القطري الروسي للتعاون

المركز القطري الروسي للتعاون هو منظمة مستقلة غير ربحية تعمل على تعزيز العلاقات الثنائية متعددة الأوجه بين قطر وروسيا. من خلال مكاتبها الموجودة في كلا البلدين، تهدف مجموعة المركز القطري الروسي للتعاون إلى تطوير الفرص والمبادرات المتبادلة التي تحافظ على الحوار ذي الطابع الاقتصادي، مع تحسين العلاقات القائمة والجديدة بين البلدين.

ويسعى المركز، وهو منظمة تركز على الشراكة، إلى تطوير مجالات الاهتمام ذات التوجه التجاري بين البلدين في مجالات التجارة والاستثمار، والثقافة والفنون، والخبرة (السفر) والإعلام. وبالنسبة للقطاع غير الربحي، يهدف المركز إلى تسهيل المعلومات بشكل متبادل في مجالات العلوم والتكنولوجيا والتعليم والابتكار.

اعتمادا على معرفة وخبرة قوية في كلا البلدين وعلى روابط ثقافية وإعلامية متينة، يضم المركز 110 موظفين بدوام كامل في عشر إدارات وظيفية، يقدمون المشورة الفعالة للكيانات التجارية الحكومية والخاصة في مساعيها في أي من البلدين.

باستخدام خبراتهم من خلال المشاركة في الأحداث الوطنية والدولية، تشمل بعض إنجازات طاقم المركز مهمة جامعة حمد بن خليفة التجارية إلى روسيا عام 2019، والعام الثقافي قطر-روسيا عام 2018، ومشاركة قطر في منتدى سانت بطرسبرغ الاقتصادي الدولي عام 2019 والمهمة التجارية التي قامت بها وكالة ترويج الاستثمار في قطر عام 2019 بموسكو والاستراتيجية الثنائية للاستثمار والتجارة عام 2020.

وبفضل مجهودات مجموعة المركز القطري الروسي للتعاون دخلت أكثر من 500 شركة في قطر وروسيا في أكثر من 100 فرصة ثنائية.

فروع المركز القطري الروسي للتعاون

مكتب المعرفة والابتكار

من خلال علاقاته الراسخة في قطر وروسيا، يعمل هذا القسم على تعزيز نقل المعرفة المتبادلة بين البلدين. ويوفر المكتب مجموعة متنوعة من الفرص المفيدة للشركات والأفراد وتشمل خدماته تسريع الشركات الناشئة والمشاريع الصغيرة والمتوسطة، والتوفيق بين الأعمال التجارية، فضلاً عن البرامج التعليمية المشتركة والتبادلات مثل تعلم اللغة العربية واختباراتها.

تتمثل الأهداف السنوية لهذا الفرع في مساعدة أكثر من 100 شركة وشركة ناشئة في البحث والأفكار، للحصول على ما يصل إلى 12000 شخص يشاركون في الأنشطة المتعلقة بالتعليم ولما لا يقل عن 50 شخصًا لاجتياز اختبار اللغة العربية.


قطر-روسيا للاستشارات الاستثمارية والتجارية

يشجع هذا الفرع التجاري الشراكات والاستثمارات التجارية الخاصة والعامة المتبادلة لتحقيق قيمة اقتصادية أعلى للشركاء والعملاء.

يساعد مكتب “قطر-روسيا للاستشارات الاستثمارية والتجارية” الشركات في التعامل مع تشريعات قطر وروسيا المعنية بالتجارة أو الاستثمار ومساعدتهم على اكتساب المعرفة حول أفضل الممارسات التجارية في أي من البلدين.

كما يساعد الشركات من خلال تقديم المشورة لهم بشأن اكتساب الأصول أو بيعها، وتقييم التوقعات مع المتابعة، والدعم التحليلي لإدارة المحفظة، والبحث عن الشركاء والمشترين المحتملين، ومفاوضات عقود التصدير، والتوصيات المهنية بشأن قضايا التوسع.

وتشمل أهداف المكتب السنوية الإشراف على إبرام صفقتين استثماريتين، تنظيم جولة ترويجية استثمارية واحدة على الأقل، وإبرام أربعة أو خمسة عقود، ومهمة تجارية واحدة وتمثيل عميل واحد على الأقل.

لتحقيق تلك الأهداف، يشارك المكتب في العديد من الفعاليات لتعزيز الروابط الاقتصادية. والحدث الأبرز هو الدورة المقبلة لمنتدى سانت بطرسبرغ الاقتصادي الدولي عام 2021 حيث ستكون قطر هي ضيف الشرف. وتشمل الفعاليات الأخرى المنتدى الرقمي القطري الروسي 2020، والدورة الخامسة للجنة القطرية الروسية المشتركة للتعاون الاقتصادي والتجاري والفني.


وكالة الإبداع الثقافي

من خلال إضفاء لمسة فنية على مبادراتها، تعتبر وكالة الإبداع الثقافي المروج الوحيد الذي يركز على تطوير التمثيلات الاستراتيجية والإبداعية للبلدين وثقافاتهما وشعوبهما. لتحقيق ذلك، تنظم الوكالة فعاليات ثقافية مثل المعارض والعروض والمنتديات وعروض الأفلام. كما تعرّف كلا البلدين على ثقافتهما الإعلامية مع التشجيع على نسج علاقات جديدة بين الطرفين.

تتمثل الأهداف السنوية للوكالة في تنظيم ثلاث فعاليات على الأقل يحضرها قادة وطنيون وشخصيات مرموقة واستقطاب حوالي 290.000 زائر إلى أحداثها الثقافية.

تعمل الوكالة حاليًا على عدد من المبادرات لتعزيز الروابط الثقافية، بما في ذلك “الأيام القطرية في بيريديلكينو” والاستقبال الأميري في منتدى سانت بطرسبرغ الاقتصادي الدولي عام 2021، ومهرجان مواهب للموسيقى في نفس المنتدى وأيام الدوحة السينمائية بالتعاون مع مؤسسة الدوحة

للأفلام، ومعرض متحف الشيخ فيصل بن قاسم 2021.


التجربة القطرية الروسية

تتمثل مهمة “التجربة القطرية الروسية” في تعزيز وتخطيط الفرص السياحية بين البلدين للأفراد الذين يركزون على الترفيه والأعمال. وتقدم “التجربة” جولات فريدة من نوعها وتجارب مختلفة، مصحوبة بفرص عمل مشتركة تشمل اقتناء وبيع حقوق ذات صلة بالإعلام.

ولتعزيز الترويج للسياحة باستخدام مهارات تسويقية متطورة، تنظم “التجربة” فعاليات وبطولات وغيرها من الأحداث الرياضية ذات الصلة التي تجذب السياح أو تشكل جزءًا من التجارب المقدمة.

Photos: Buena Vista Images/Getty Images, 2 – Aleksandr Kondratov/Shutterstock

ابق على اطلاع دائم على أخبارنا عن قطر وروسيا

ابق على اطلاع دائم على أخبارنا عن قطر وروسيا