شارك

مركز الحرف


بقلم أدريان دي سوزا

في قبل سوق واقف التراثي وسط الدوحة يوجد مركز الحرف اليدوية. هناك يمكنك العثور على الكثير من المنتجات التقليدية التي يتم تصنيعها داخل المركز وبإمكانك أيضا أن تشتري هناك قطعا فريدة من نوعها.

زرت محلا تجاريا للأحذية حيث قابلت محمد، الذي شرح لي على الفور كيفية صنع الصنادل، كما أنه دعاني للمشاركة في العملية وطلب مني أن أحدث ثقوبا في أحد الصنادل. بعد أن أطلعني على كافة المراحل، أخبرني أنه يقوم بخطوة مختلفة كل يوم. في أحد الأيام يقوم بصنع النعل، وفي اليوم الآخر يقوم بصنع الأحزمة، وفي اليوم التالي يضيف بعض التفاصيل النهائية إلى الصنادل.

يتم ارتداء الصنادل على نطاق واسع من قبل الرجال والأطفال في قطر جنبًا إلى جنب مع الثوب. أثار محمد انتباهي إلى صورة لوالده على الحائط وهي منشورة في إحدى الصحف، وقال إن والده كان يصنع الصنادل منذ أسابيع ويأتي أيضًا إلى المتجر.

يحتوي المتجر على مجموعة كبيرة ومتنوعة من الصنادل المصنوعة يدويًا للكبار والصغار، كما أنه يحظى بشعبية كبيرة لدى السياح أيضًا. قال محمد إنه عندما كان نادي فلامينغو يلعب في قطر، كان متجره مليئًا دائمًا بمشجعي فلامينغو الذين يشترون صنادله. روى هذه القصة وهو يبتسم وقال إن لديه تجارب جيدة للغاية مع عملائه.

كما أتيحت لي الفرصة لزيارة متجر يصنعون فيه البشت وهو عباءة رجالية تقليدية تُلبس فوق الثوب في المناسبات الخاصة مثل الأعراس أو المهرجانات. كما يرتدي المسؤولون القطريون البشت في المناسبات الرسمية.

يباع البشت بأسعار مختلفة، وكلما كانت عملية صنعه متقدمة وزاد الاهتمام بتفاصيله وتصميمه ومكوناته كلما كان البشت أغلى. وغلى غرار باقي الملابس الأخرى، فإن هناك اختلافا في الجوة بين بشت وآخر.

يستغرق صنع البشت ساعات عمل طويلة. توجد في سوق واقف ورشة مفتوحة لصنع البشت ولديها نوافذ كبيرة بحيث يمكنك رؤية الحرفيين وهم يعملون.

بإمكانك أن تقوم بزيارة سريعة لمركز الحرف اليدوية في سوق، كما بإمكانك أن تقضي هناك ساعات طويلة في الدردشة مع الحرفيين التقليديين للتعرف على نشاطهم الإبداعي والوقوف على الجهد المبذول في صنع كل قطعة يدوية.

من الجميل أن نفهم الحرف اليدوية ونقدر عمل الصناع التقليديين وعدد الساعات التي تستغرقها صناعة كل قطعة. بهذه الطريقة يمكننا أن نتقبل بعض الأسعار وأن نقدر العمل أكثر.


PHOTOS: Adriane de Souza

ابق على اطلاع دائم على أخبارنا عن قطر وروسيا

ابق على اطلاع دائم على أخبارنا عن قطر وروسيا